برنامج خاص

السطح

9. ALFILM ar, 9. ALFILM Specials ar, Di 17.4.18 ar

المنام

9. ALFILM ar, 9. ALFILM Specials ar, Mo 16.4.18 ar
70 عام للنكبة

قبل سبعين عاماً، بعد معارك ومذابح عديدة، هُدمت بيوت وصودرت أملاك أكثر من ٧٠٠ ألفٍ من الفلسطينين وتم تهجيرهم من أوطانهم. حتى اليوم لا يسمح لهؤلاء ولا لأبنائهم بالعودة ولم يتلقّوا تعويضات عمّا فقدوه وما لحق بهم من أضرار. أعداد كبيرة من الفلسطينيين المهجّرين، يعيش أبناؤهم وأحفادهم اليوم في الشتات، إما في مخيمات اللاجئين، في البلاد العربية المجاورة، أو في أنحاء العالم الأخرى. أما من بقوا، فيعيشون تحت الاحتلال أو كمواطنين من الدرجة الثانية في إسرائيل.

كارثة النكبة تركت آثاراً عميقة في الذاكرة الجمعية العربية وانعكست كذلك في ما أنتجته السينما الفلسطينية من أعمال على يد مخرجين من أمثال مصطفى أبو علي في حقبة السبعينيات والمخرج إيليا سليمان في السنوات الأخيرة.
للنكبة آثارها كذلك في سينما التضامن العربية (السوري محمد ملص والمصري يسري نصر الله) والأوروبية (جون لوك غودار.)

ثلاثة أفلام وثائقية يقدمها المهرجان في الذكرى السبعين للنكبة تغطي حقبات تاريخية وأساليب فنية مختلفة، يطلعنا المنام على ظروف العيش في مخيمات اللاجئين ويصحبنا فلسطين في العين في رحلة داخل عالم الإنتاج السينمائي لحركات المقاومة الفلسطينية، أما السطح فيحكي لنا عن الأوضاع المعيشية للفلسطينين داخل إسرائيل. إضافة إلى ذلك يقدم لنا المخرج مهند اليعقوبي محاضرة حول علاقة الفلسطينيين بالصورة وتقدم لنا الكاتبة إيريت نايدهارت في محاضرة أخرى، نبذة عن تاريخ التعاون السينمائي المشترك بين ألمانيا الشرقية ومنظمة التحرير الفلسطينية.

الكثير من أفلام الاختيار الرسمي أيضاً، واجب (آن ماري جاسر)، رجل يغرق (مهدي فليفل)، أرض الأباء (علاوي سالم) بونبونه (راكان مياسي) والفيلم الوثائقي ساكن في برنامج بقعة ضوء، تتناول أبعاداً مختلفة للقضية الفلسطينية.